مقص

ومن منا لا يعرف تلك الأداة الحديدية  التي تحمل لقب _ مقص _؛

والذي حلَّ محل الطرق التقليدية للاختزال  _ الأيدي و الأسنان _ .

كان ذلك المقص عبارة عن موظف بسيط ، يساعد الأمهات والجدات

فقط ، حيث كان يحمل على عاتقه مهاماً أكثر بساطة وهي في مجملها

_ اختزال  قطعة من القماش أو اختراق مجموعة خيوطٍ متشابكة _

إلا أن تلك الوظائف المحدودة للمقص كانت قاصرة على الماضي .

حيث أنه  في الوقت الحالي قد تعددت استخداماته وتنوعت غاياته

ولم تعد فقط الأمهات والجدات بحاجة لتلك الأداة ، وإنما أصبح أيٌّ

منَّا بحاجة ماسَّة لاستعماله ؛ وذلك بشكل شبه يومي .

وذلك لسبب بسيط وهو أننا قد قدِّرَ لنا أن نحيا بزمانٍ قد تعاظمت

فيه المبالغة والتجاوز تحت أي اعتبار ، حتى من أبسط الأشخاص

الذين قد نصادفهم خلال الدقائق القليلة من  يومنا .

لذلك علينا التسلح دائماً بالمقص لاختزال تلك المبالغات والتجاوزات .

فعلى سبيل المثال :

إن أنت قررت أن تستقل سيارة أجرة _ تاكسي _ فعليك قبل الصعود

أن تتأكد من  أنَّ  المقص سيكون في متناول يدك حين الوصول إلى

المكان المنشود وقبل النزول ، وذلك لإجهاض المبلغ الزائد عن العداد

والمتمسَّك  به بكل جرأة من قبل سائق التاكسي .

وعندما تقرر أن تقتني رداءً جديداً فيا عزيزي لا تنسى  المقص ؛

لأنه السبيل الوحيد الذي سيمكنك من التغلب على جميع محاولات

الإغواء والتضليل ؛ التي يلجأ إليها باعة الألبسة الجاهزة .

ونحن أكثر حاجةً إليه عند ملاقاة الحبيب ؛ بل وأيضاً بحاجة إلى أكثر

من مقصٍ واحد ، وذلك لاختزال جميع المجاملات السخيفة الساذجة ،

والكلام المعسول ، المُحضَّر مسبقاً والمسروق خلسةً من أحد الأفلام

الرومانسية ، أو أحد المسلسلات التركية .

وإذا حاولت ذات مساء الاستماع إلى النشرة الإخبارية فإنني لا أنصح

باستخدام المقص العادي ؛ فالمقص الكهربائي أكثر فعالية وسرعة

وإتقان ؛

وإن استطعت الصمود إلى حين الإعلان عن نشرة الأحوال الجوية

فهيئ مقصَّك لاختزال بعض السحب ، وقليل من زخَّات المطر ،

و بعض من حُبيبات الثلج ، ناهيك عن الرياح الشرقية اللطيفة.

_____________________

لذلك

ومن أجل كل ذلك

فنحن أمام أحد خيارين لا ثالث لهما ؛

فإما أن نتسلح بالمقص بشكلٍ دائم وذلك تماشياً

مع الأغنية التي تقول _ خلِّي السلاح صاحي _

 أو أننا سنفوز بلقب مغفَّل وبكل جدارة .

Advertisements
هذا المنشور نشر في أبيض أسود رمادي. حفظ الرابط الثابت.

16 Responses to مقص

  1. ranouche كتب:

    بالفعل يلزمنا وبشدّة في أغلب مواقف حياتنا التي تكاد أن تكون بسيطة لكنّها للأسف تتحول وتتغير لتصبح معادلة بحاجة إلى حلول و احتمالات ..

    • حمزة كتب:

      رنوش :
      بعيداً عن كل الاحتمالات صديقتي
      نصيحة مني .. أي شيء تشعرين بأنه يحتاج للقص
      فلا تقصري أياً كان هذا الشخص الذي نتعامل معه ..

  2. عَروب كتب:

    أعجبني أسلوبك وفكرة التدوينه ككل ،،!

    أحمل في يدي مقص غير مرئي دائماُ خاصه عند
    مقابلتي لشخص معين أجزم أن ربع كلامه فقط
    هو الحقيقه /= !

    • حمزة كتب:

      عروب :
      جميل جداً أن نجد أشخاصاً مازالو يتكلمون حقيقة بهذه النسبة ..
      صدقيني فهي عالية جداً .

  3. اخي الكريم حمزه ..
    يبدوا انك اوجدت استعمالات جديده للمقص .
    ساجعل المقص بالقرب مني احتياطاً لاستخدامه فيما قلت .
    تدوينه تمس الحياه كثيراً …دمت بخير

  4. Ezz Abdo كتب:

    بارك الله فيكم اخي الكريم حمزة
    كلماتك غالية ومفيدة فعلا
    ويبدة أنك تقول إن لم تَقص أنت فسوف تُقص
    يا قاصص يا مقصوص
    بارك الله فيكم اخي الكريم حمزة
    ومبروك الشكل الجديد … أفضل بكثير
    والحمد لله رب العالمين

  5. sky19 كتب:

    المقص

    بالواقع أنا لست كثير الكلام أخذت العبارة التي تقول “”أشتري لا تبيع””
    زمان ما كنت أفهم معناها بس مع الوقت عرفت أنه أذا اجتمعت مع أشخاص خاصة أذا كانوا مقربين فأشتري منهم الكلام ولا تبيعهم
    واليوم تغيرت العبارة فأصبح يقال “”ما تبقى من الكلام خير مما قيل””
    فأصبحت كما شبهت أقص الكلام واحتفظ بالباقي لان”” لفراطه اليوم ألها قيمه””

    ألمهم نرجع للمقص في عندنا جارة كل ما حد حكي معها وما عجبها حكيوا بترد بعصبيه وتقول “”لسانك بدو قص””
    فأصبحت العبارة دارجة حتى أني أصبحت أستعملها فلا بأس بأن نقص ونلصق كل ما يهوى لنا…

    جميل منك أن تستخدم أداة للتعبير

    تقبل مروري وعذرا أن خرجت عن الموضوع

    نهارك خير

    • حمزة كتب:

      sky19 :
      قد لانستطيع أن نقص كل مايهوى لنا ..
      لأننا لانملك كل ذلك ا بالقدر الذي يدفع عنا شبهة
      الغفلة .
      حياتك خير

  6. جميل

    لابد ان يمتلك كل شخص مقص له يريحه مما يزعجه

    ولكن لايملكه ليزعج الاخرين كما يفعل مقص الرقيب في صحفنا

    • حمزة كتب:

      من وحي قلمي :
      صدقيني لايزعجني قلم رقيب الصحافة ..
      فالواقع أكبر من أن يقصه ذلك الرقيب .
      دمتِ

  7. ranouche كتب:

    أعتقد أن المقص / بدو قلب قوي /

  8. حمزة كتب:

    ranouche :
    صدقيني مابدو غير شوية عزم .

  9. ريـــم كتب:

    انا ابتكرت مقص جديد للتخلص من الماضي المزعج
    يتم البيع من خلال الوكيل حصرياً “شركة نسيان.كم”
    الكمية غير محدودة و الأسعار في متناول الجميع “شوية – كتير : عزم”
    وستلمس النتائج الرائعة خلال اسبوع من الاستخدام

    وصيلك على واحد..؟

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s