وشاية وتساؤل

 

هي : 

ماعدت طيق الأرض الي بيمشي عليّا؛ مستحيل ارتبط بإنسان كذاب  أناني  .. (ومجموعة من الصفات القذرة )

هو :

خلي تطلع من  حياتي ولوو …

 ما لقيت حدا إدلل عليه ومو ناقصني مين يدلل عليي .. ( ومجموعة أسباب  وتبريرات منطقية الى حد ما )

أنا :

تأبطت ُ دستور المساعي الحميدة الى أن تاهت تلك المساعي  بين هي و هو  ( وقليل من التفاصيل )

هما :

تنازعا الطريق  و كل ٌ ذهب  لوجهته   ( كما أي  نهاية بات من المتوقع حدوثها )

 

 

تساؤل :

هل نحن العرب بطبعنا نجيد فن المحبة وميالون الى التودد  ؟

أم أننا كما يقال ما منعرف من الحب إلا عذاباته وخطاياه  ؟

Advertisements
هذا المنشور نشر في أبيض أسود رمادي. حفظ الرابط الثابت.

26 Responses to وشاية وتساؤل

  1. wedad كتب:

    أو اننا نحن العرب نفضل النهايات الحزينة لقصص الحب

    لكن الغريب بالأمر اننا نعشق الحزن الجميل ..

    • حمزة كتب:

      ربما نحن اعتدنا أو تمت برمجتنا على النهايات الحزينة لتلك القصص
      إلا أن تفضيل النهاية الحزينة المأساوية على اللانهاية الأبدية السعيدة ألا تجدين في هذا الأمر شيئا ً من الجنون 😀

      لك الخير وأسعدتني العودة

  2. walid كتب:

    العزيز مسيو حمزة :
    متأكد أنك لاحظت بأن الطرب الفراتي – على سبيل المثال ذو نبرة حزينة .. فلو غني ياس خضر — يا حسافة .. ترا الشباب تميل برؤوسها حتى تلامس الأرض .. و مواويل الجبل بمثله و عتابا السهل
    ربما للحزن جزء هام من تركيبتنا النفسية… و نفترض النهايات الحزينة كالفراق و العذاب و التخلي عن الحبيب / ـة لأغلب قصصنا … يا رجل كأننا ( ترباي هنود ) كما اسمع عن أفلاهم و لم أشاهد منها شيء ..
    لكن حزننا جميل و ربما أدمنّا حبه … و لا يكتمل الحب عندنا إلاً بحزن و هذا ممتد من قيس … و ليلاه … حتى آخر عاشق فينا .. في الحزن ( نبدع ) و في الفرح ( نخلف أولاد ) و ينتهي الحب

    —– أسف للإطالة كابتن
    وداً من كل بد

    • حمزة كتب:

      هو بالفعل أن الحزن جزء هام من تركيبتنا وفعال أيضا ً
      وذلك ربما لأننا شعب تغلب عليه العواطف ولكننا في الوقت
      ذاته لا نستطيع إغفال أن لنا في حالات الفرح شيء من النصيب
      وإن كانت قليلة ..
      الحزن المرافق لحالات العشق هو ذلك الإحساس الذي كثيرا
      ما نحاول فهمه ولكننا في الغالب نقف عند الشعور به
      أكثر من إدراكه ؛
      هو إحساس جميل والأجمل من ذلك هو ألا ينتهي المطاف بنا ومن نحب
      في دوامات الوحدة الموحشة .

      لك الخير صديقي وكل الود

  3. يمكن لان الحزن والفراق والياس وغير من تلك المشاعر
    من الامور السهلة التي تحصل بكل سهولة
    ولا نعمل اي شيء لمواجهة انما ناخذ بتلك الحالة الى ابعد مكان

    تحيتي الحارة …..

    • حمزة كتب:

      كمان هي وجهة نظر صديقي محمد ولكن هل تعتقد أن
      من يطرق بوابات عوالم العشق يستطيع ان يميز _ وهو بتلك الحالة _
      بين ماهو سهل وما هو صعب بالإضافة الى إدراكه للنتائج المترتبة عليها ..

      لك الخير أخي وأسعدتني جدا ًعودتك

  4. اخي الكريم حمزه ..
    اعتقد الحب مشاعر نبيله عند جميع البشر لا يختلفون فيها ..
    سواً من ناحية جماله او من ناحية عذاباته ..الجميع في هذا سواسيه
    ويكون الاختلاف فردي بين الناس فقط ..
    والعرب بطبعهم شعوب محبه تحمل في قلبها الكثير من الحب والخير
    لك الشكر حمزه …ودمت بخير

    • حمزة كتب:

      هي بالطبع مشاعر نبيلة وراقية جدا ً لدى الجميع
      والاختلاف في ترجمة تلك الحالة للأخر إنما يقع بين البشر
      لاسباب كثيرة فقد يكون المحيط والبيئة وطرق المعاملة في مجتمع واختلافها عن المجتمعات الأخرى من أسباب هذاالاختلاف
      من ناحية وجهة النظر والنتائج التي تترتب عليها ..

      أسعدني مرورك بوح ودمت ِ

  5. جلوديا كتب:

    أكثر من رائع و نتمنى المزيد

  6. WaeL كتب:

    أسمح لي ومع احترامي الشديد أن أقول إن العرب لا يعرفون كيف يحبون وكيف يكرهون فالأغلبية منهم إن أحبوا يحبون بسبب الظاهر وإن قال أحدهم إني أحب ذاك الشخص ستجد الجميع يحبه فهم مقلدون بطبعهم لذلك سوف نجد أن الشخص العربي إن أحب شيئاً أو أحداً سسكرهه في ثاني يوم “وهذا اسمه سذاجة”
    ولا ننسى أن العرب ميالون إلى التراجيديا وتمثيل دور الضحية وبأي قصة حب بين اثنين ستجد الأنثى تلوم حبيبها وتضع الحق عليه وستجد نفس الكلام موجه للأنثى من قبل الذكر
    فحباً بالله أي حبٌ حقيقي سيكون موجوداً عند العرب والتراجيديا الحزينة معششة في قلوبهم وعقولهم
    ربما كانت كلماتي قاسية لكن هذه الحقيقة وعلينا أن نتقبل ما تظهره المرآة من شكل قبيح
    وشكراً لكـ

    • حمزة كتب:

      قد لا يختلف اثنان حول نقاء المشاعر التي يكنها الإنسان العربي
      لمحبوبه ولكن الاختلاف قد يقع في طريقة ترجمة تلك المشاعر فكل ٌ له طريقته …
      كلماتك عزيزي لم قاسية بل على العكس هي تمثل وجهة نظر واقعية
      لأن الصفات التي تفضلت بطرحها هي صفات يحملها أشخاص موجودين بالفعل على ارض الواقع ولا نستطيع إنكار وجودهم ولكننا
      يا صديقي لا نستطيع أن نجعل منهم القاعدة لأنهم قد يكونون هم
      الاستثناء كما أننا لا نستطيع التعميم ..

      لك الخير ودمت بود

  7. لوليتو كتب:

    صعب كتير لشخص بينجرف بعاطفته ” متل اغلب العرب” أنه يفكر بعقلانية ..

    يعني رح تغلب عاطفته أكتر على الكلام .. وهالشي واضح لما منشوف شخص بيغلط أحياناً بفترة الحب .. متل مابيقولو الحب أعمى ..

    وبنفس الوقت فينا نتوقع رد فعل عنيف جداً .. في حال فقدانه للشي يللي بيحبه 🙂

    هيك نحنا .. على قولة نانتي .. ياطخو .. يا اكسر مخو ..

    شكراً حمزة .. ذكرتني بتناقضنا 🙂

    • حمزة كتب:

      هناك قاعدة عشقية قد يجلها البعض ألا وهي : العاشق دائما ً يعمل ضد مصلحته 😦
      وذلك بسبب تغليبه لجوانبه العاطفية على الجوانب العقلانية ..

      آلاء سلميلي على نانتك 😀

      لك الخير

  8. ريــم كتب:

    مابعرف .. يعني العرب جماعة نازلين من المريخ و غيرهم نازلين من كوكب الزهرة..!
    بعتقد هي المشاعر الانسانية مشتركة بين كل الشعوب ولا شيء يخص العرب دون غيرهم ..
    يعني هي عم نتفرج على مسلسلات تركية و أفلام اجنبية .. مافرقوا عنا كتير .. 🙂

    • حمزة كتب:

      ريم بالطبع لا يوجد خلاف حول عمومية تلك المشاعر والموضوع الذي قد
      يخص البعض دون الغير إنما ينحصر بطريقة ترجمة تلك المشاعر و طريقة
      التعبير عنها للآخر وهو ما يقع تحت تأثير المحيط والبيئة والطريقة التي نشأ العرب عليها ..
      وكمان مافينا نتخذ معيار المقارنة بين العرب وغيرهم فيلم أو مسلسل قد لا يمد للواقع
      في المجتمعات التي تم طرحه لتمثيلها بأي صلة ..

      فلتسعدك السماء

  9. الحب بمعنى الكلمات ماهو الا اختصار لأشياء يعجز الإنسان عن وصفها مهما تعددت الاساليب فالحب كلمه تشمل الإحساس , النبض , الروح , الوجدان والكيان ; بل هو الانسان بشكل عام من جسد وروح وماضي وحاضر ومستقبل … فهو صفه كم اصبحت نادرة الوجود بعد ان امتزج واقعها بشوائب الخداع والتسلية وتضيعة الوقت , فالحب تلك الوردة التي تتفتح كل يوم بل هي الورده التي لا تذبل , مهما مره عليها الزمن … الحب هو ذاك النبع المتجدد الذي لا تنضب مياهه مما مره عليه من ظروف فقبل ان تحب ابحث عن معاني الحب والاخلاص والوفاء في حياتك وستعرف كيف تجد الحب .. الذي طالما بحثت عنه
    ليس عذاب
    ولكن ليس هناك من يستاهل ان يحب

    • حمزة كتب:

      جميلة ونبيلة تلك المعاني التي أثرتها وبالرغم من كل الصفات
      الراقية التي قد نفكر في استخدامها إلا أننا نجد أنفسنا عاجزين
      عن الإحاطة بتلك الحالة السامية والتي تسمى الحب ..

      عزيزتي قد يكون هناك من يستحق أن نبادله أرقى المشاعر
      الإنسانية إلا أنني وعن نفسي ما زلت أبحث عنه 😦
      ولذلك ربما أصبحنا اثنين …

      كل الود

  10. Rana كتب:

    أعتقد أن الحُب عندنا مُحتّمٌ عليه الموت بطريقةٍ أو بأُخرى ليس فقط بسبب الأشخاص أنفسهم وإنما بسبب الظروف القاسية التي قد يعانيها أي اثنين معاً ولكن السؤال في حدّ ذاته يكمن في المسألة ها هُنا
    إن كان الحُب أقوى من كُل شيء لماذا لا يتخطّى كُل اثنين كل هذه المحن سويّة ؟
    عندنا التخاذل وعندنا الخيانة وعندنا التلاعب و عندنا الاستغلال كما هوَ موجود في كُل مكان ..

    أقول كلمة أخيرة أن (( العرب لا يعرفون من الحُب سوى الكلام ..)) هاد الشاطرين في أما لما منجي للتطبيق فافوش
    إلا اللهم ما قل وندر ..

    الحُب مو كلام إنما فعل / يا جماعة فعل / إخلاص وفاء صدق كفاح نضال وهاد اللي بينقصنا للأسف
    وكلام الأخ وائل كتير كان حلو عن موضوع التراجيديا بصدقه لأنو عايشين العرب حالة من / المستحيل / وما عندون الجرأة ليطلعوا منها ويشتغلوا على حالون

    • حمزة كتب:

      رنوش أعتقد أنه عندما يتفق أي اثنان على صيغة محددة للعلاقة
      ويرسمون هدفهم الذي يجب أن يسعيا نحوه بخطى ً ثابتة وبكل صدق
      فإنهم سيصلون الى النتيجة المنشودة بالرغم من كل الظروف التي
      قد تعرقل مسيرهم نحو غايتهم وكل ذلك طبعا ً رهين بإخلاص النوايا ..

      أحترم وجهة نظرك القريبة جدا ً من الواقع ولك مني كل المودة

  11. أرجح الثانية على الأولى…تعوّد العرب على الحزن فألفوه D:

    تقديري …

  12. maram_soft كتب:

    والله ما بعرف ليش نهايات الحب عنا تعيسة كل العالم بيحبو وبيتزوجوا الا عنا ما بعرف ليش الشب بس يتزوج بدو بنت مو طالعة من البيت ومو شايفة بحياتها حدا وبعدين متى سوف نصل الى مستوى الوعي المناسب يلي بيدفع الشب والبنت للارتباط بطرف يكمل معه المشوار بالحب والتضحية والاخلاص
    دمت بود

    • حمزة كتب:

      أهلا مرام بالنسبة لنهايات الحب شكلنا صرنا اتنين ..
      وبالنسبة لغيابك يعني ما شالله انت بتغيبي بتغيبي .. شو وين عم تغطي ؟؟ ما يكون عشقانة وما حدش داري 😀

      لك الخير وأسعد الله

  13. العرب حبهم أصدق حب ’’

    لآيوجد حب بغير آلعرب صدقووني ,,

    صحيح نهآية حب العرب أغلبهآ تكون حزينه ,

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s