حَجر عاجل

حجر  حجر

باءت بنا سقر

فلتهبط المعالي لجحيم مستعِر

لم نتق الشرر ؛  فبئس المستقر

* * *

حجر  حجر

خلافنا مذاهب

صراعنا مناقب

مرادنا مناصب  وكأسا ً من خمر

فتارة نناجي مليكا ً مقتدر

ليرفع البلاء و يجبر الضرر

وتارة نراقب مهديّا ً منتظر

ليهدم الخرافة  ويصلح البشر

قل فابشروا بالطارق

يا أمة البطر

يا أمة البطر . .

* * *

حجر  حجر

قلوبنا

عقولنا

أصنامنا حجر

أخوالنا  ؛   أعمامنا  ؛  أنسابنا   . . .

وهمّنا المقدس أن جدنا ربيعة

أم جدنا مُضر ؟؟

ما فُضت القضية  ؛  لن يفرق الأمر

فكلنا نعام ٌ وبعضنا بقر

وأولنا مكارم  وآخرنا غجر

* * *

حجر  حجر

قيامنا حجر

صيامنا حجر

صراخنا  ؛ عويلنا ؛  خوارنا  ؛ نعيقنا  …

متى سنستفيق ؛  متى سننتفض  ؟؟

وكيف ننتصر  ! ؟؟

وقدسنا الأبيّة في دارها سبيّة

وعهرنا أسرّها هدية ً ؛ هدية

وأمامنا أطفالها في المهد تحتضر

* * *

حجر  حجر

رمادنا لحافه القهر

ونارنا وقودها الصور

وصدقنا و مكرنا و غيضنا حجر

سلاحنا الكلام

وصوتنا الضجر

فماذا نقتني لساعة الصفر

وماذا ندّخر للحظة السفر

* * *

حجر  حجر

عدونا بجوارنا منذ الصغر

يخلِّف الأرامل  ،  وينشر الذعر

يشرّد اليتامى ،  ويذبح المطر

وبِخيلنا اعتلا ، وبسيفنا انتصر

فماذا ننتظر بالله يا بشر   ؟؟

أن يكفر الصبر

أن يستحي التراب ويصرخ القبر

فينهض الجرّاح  ويقوده عمر

أن تولد الشجاعة  و يهرب الطفر

أن ينطق الحجر  أو يرحل الشجر

أم ينهق الحمار ويصدُق الخبر

والله لا مفر

ولا مفر

ولا مفر

فكفاكم يا بشر

كفاكم يا حجر

يا أمة التاريخ ،  يا مأتم الحضارة

ومدفن الفخر

Advertisements
هذا المنشور نشر في ليست للمساومة. حفظ الرابط الثابت.

One Response to حَجر عاجل

  1. التنبيهات: من عبق بلاد الشام | مجلة ديوان - Divan Magazine

التعليقات مغلقة.